بين طرابلُس و فيلادلفيا

عنوان التدوينة عمري ما قدرت نجيبه قبل ما نكتب التدوينة بحد ذاتها لسبب ما، ممكن عشان لازم نشوف النتيجة النهائية أساسا عشان نقرر العنوان شنو حيكون؟

مراحل التدوينة هي:

1. فكرة: تخطر في بالك فكرة تدوينة أو تقرا على موضوع تقول هيا نكتب عليه.

2. تدوين التدوينة: في ناس قبلها يقمعزوا يكتبوا النقاط الرئيسية اللي يبوا يذكروها و هذي خطوة ممتازة لكن أنا شخصيا ما تمشيش معايا، نحب نمسك القلم يطلع مني كلام عفويّاً.

3.  إختيار العنوان.

التدوينة هذي مش عارفة شنو حيطلع عنوانها، فلنأمل أنه مش عنوان غبي لأني نبي نحكي قصّة فيها جو.

الدولة العثمانية إستمرّت قرابة 600 سنة، و طبعا كلنا عارفين أن ليبيا كانت تحت سيطرتها، لذلك في الـ1797 حكم طرابلس والي إسمه يوسف باشا القره مانلي، المهم في الـ1801  أرسلت الولايات المتّحدة قوات بحريّة حربيّة لسواحل طرابلس، (هو السبب وراها متعلّق تقريبا بغرامة طلبها الحاكم من أمريكا لأن وحدة من سفنها عبرت البحر المتوسّط من دون ما تدفع ضريبة و لما أمريكا أبت، الأتراك أسروا المركبة.بس مش متأكدة.) سفينتي President و Philadelphia أشهرهن. طبعا كانن محمّلات بـ44 مدفع و308 نفر يعني كان حجمهن كبير و كانن ثقال بأحمال مش خفيفة. لذلك لما السفينة تقعد كبيرة و ثقيلة تحتاج مغطس عميق (يعني تحتاج سطح الماء يكون عميق و لا حتحصل في الرملة). القوات البحريّة الليبية إستغلّوا نقطة الضعف هذي في صالحهم و قعدوا يحاصروا في سفينة فيلادلفيا و يضيقوا عليها نين خلوهم يخشوا في مكان المغطس متاعه مش عميق كفاية، و بوزن السفينة الثقيل، حصلت فيلادلفيا في الرملة  وعليما داروا فيها و عليما تخلصوا من أحمال زايدة قالت ماني متحركة. فأعلنوا الجنود على متنها إستسلامهم و أسرت القوات الليبية الطاقم. و هذي كانت تعتبر أول عملية عسكريّة تقوم بها أمريكا.

و لهذا السبب يبدأ نشيد الـU.S Marine Corps بـ:

From the Halls of Montezuma

To the Shores of Tripoli”

بغض النظر عن الأمريكان اللي حشيشتهم يستعرضوا عضلاتهم منذ العصر القره مانلي – حرفيّاً – المثير للإهتمام مش هنا، بل أن الكلام هذا كله قاريته من مذكّرات دكتور أُسِر من ضمن الطاقم البحري الخاص بـفيلادلفيا، يحكي كيف أنهم عاملوهم معاملة ممتازة و كانوا يوكّلوا و يشربوا فيهم كويس، و لما جاء وقت إطلاق سراحهم 10 منهم قرّروا يقعدوا في ليبيا *أكيدة توا قاعدين يقولوا أقطع قعدتنا* و 5 منهم إعتنقوا الإسلام. مجرّد قصّة تاريخيّة أثارت إهتمامي و قرّرت نكتب عليها بمناسبة إستشهاد البطل المجاهد عمر المختار بالأمس.

و هذي لوحة لـفيلادلفيا عندما تم حرقها.

800px-Burning_of_the_uss_philadelphia.jpg

Advertisements

إنتِ بكم؟

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته،

كل عام و أنتم بخير بمناسبة العيد الأضحى، أكيدة في ناس واجد مش ذابحة و مش شارية لحم السنة نظرا للأسعار الفاحشة العام هذا لذلك كل واحد يراعي ظروف خوه الليبي و ما حد يحط صور شواية و قلاية و هياجة يا ريت يا قوم…

نغطسوا في الزبدة: كاثرين الـfeminists و الـanti-feminists في الفترة الأخيرة. و كل واحد برأيه في الأخير و الطرفين لديهم وجهات نظر مختلفة و من واجبنا نحترموا جميع الأراء حتى لو كانت مخالفة لمعتقداتنا. لكن اللي لاحظتها ان الطرفين يستغلوا في الشريعة الإسلامية سواءاً في الدفاع على قضيتهم أو يهاجموا فيها عشان يعتقدوا بأنها واقفة ضد قضيتهم.

حطوا كل حاجة على جنب، دين الإسلام لام بجميع حقوق المرأة و هذا موضوع مفروغ منه. الإشكالية هي أن المجتمع زامط نصهن الحقوق هذينا، بالتالي وُلدت الحملات المطالبة بحقوق المرأة. اللي مش تمام هو انك تقعد تطالب بحقوق المرأة بحجّة أن الدين الإسلامي مش موفّيهن أو أنك تقعد تتسبّل بالدين الإسلامي لكي تمنع المطالبة بهذه الحقوق. (نحكي على الطرفين الـfeminist و الـanti-feminist)

زيما اليوم واحد على التويتر كاتب ان المهر قطاف فاضي لأن كأنه الراجل يشري في المرأة لما يدفعلها في فلوس.

ربّي أرحم بعباده من أم بإبنها، فهل تتوقّعوا أم تسعّر إبنها؟! طبعا لأ، يا بالك ربي…مافيش إنسان يقدر بثمن! – إلا أنا يالّا نجيب خمسين قرش. 😂

ما الغرض من المهر؟  قال الله تعالى: 《وآتوا النساء صدقاتهن نحلة》 وهو مأخوذ من الصدق لدلالته على صدق رغبة الزوج في المخطوبة، أو لصدق الزوجين في موافقة الشرع.

بالعربي عشان يضمنوا أن الموضوع serious و ماهوش لعب عيال، بالعربي عشان العريس يحصل ههههههه

في ناس حتى مرات تطلب في ربع جنيه أو تطلب من الخاطب حفظ سورة معيّنة من القرآن كمهر، الموضوع مهوش مادّي بالضرورة يعني.

و نردّوا لموضوعنا و نقولوا ما فيش حاجة محرّمها الدين إلا و لها فائدة لكم صدقوني، مافيش حاجة محرّمة أو محلّلة ببلاش يعني.

شاركوني بوجهة نظركم في التعليقات، نتقبّل جميع الأراء 🙂

و للمرة الأخيرة، كل عام و أنتم بخير

لِصّة الكتب

السلام الله عليكم و رحمته و بركاته،

ش اخباركم متابعيني عزيزيني جميليني؟؟ إن شاءالله طيبين، صايمين  لا فاطرين؟ بديتوا توَتّوا ع العيد الأضحى و لا مزال؟؟ *خمسة قصقصة ضروري*

هذي ثاني تدوينة طبعا لكن أول تدوينة رسمية، *عارفة ما حدش يهمه لكن فقط للتوضيح

و حنبدأها بمِسك و نحكوا على The Book Thief

في شهر 6 في الـ2015 صحبتي دزّتلي مجموعة من الكتب هديّة (صقع عليكم صحباتي) و كان The Book Thief من ضمن الكتب هذي، و لأن أنا و بابا كنّا مكسدين الفترة هذكي و لا شغل لا مشغلة قررنا نقروا الكتاب مع بعضنا.

بالعربي نتفقوا نحنا كم حنقروا صفحة في اليوم و نتناوبوا على القراءة، هو كان يقرا في الصبح و أنا في الليل.

أول ما بديت نقرا فيه قعدت نقول من غريب الأطوار اللي كاتب الكتاب هذا، لأن أول حاجة الكتاب مكتوب من وجهة نظر عزرائيل، كأن الموت هو اللي يحكي في القصة.

ثاني حاجة، ان الكاتب يخرب عليك القصة من ثاني فصل (chapter) و عزرائيل يقوللك انه حيقتل فلان و علان!

ثالث حاجة، أسامي التشابترز غريبات جدا و الله زي Death and Chocolate، The Saumensch and Saukerl

لكن لما بديت نتعمّق في الكتاب، شدني بطريقة خرافيّة، قصّة بجد أروع من الروعة، تتحدّث عن قساوة الألمان مع اليهود في حقبة هتلر و بالتحديد عن مواطن ألماني متواضع يخبئ هارباً يهوديّاً في القبو الخاص ببيته و كيف بنته تتعلّق باليهودي.

المهم لما كمّلتها غدّتي الدمعيّة معاش إستحملت و إختفى الكتاب في نهر دموعي T_T

فمشيت لبابا بدموعي و خنايني و دنيتي قلتله شفت الكتاب كيف خيال!؟ بحت فيّا بإشمئزاز و قاللي فرقت الخيال الكتاب هذا عبارة عن مؤامرة صهيونية! استكّيت بيني و بينكم تي كيف أنا مسكرة الكتاب و أنا نبكي و هوا مش عاجبه مرة وحدة؟؟

قلتله حرام عليك مالهش علاقة بالصهاينة!! شوية قاللي لالا اليهود بيش يدقّوا فلسطين على راحتهم يمشوا يحكوا على ماضيهم للناس عشان يوجعوهم و طروح بس أنا زارق عليهم.

قلتله أوكي بكل يا مطلّل يا كابتن كونان انتا 😂

عموماً أنا نحس في الكتاب قصّة مؤثّرة و ما لهاش علاقة بالسياسة و جميلة لأبعد الحدود، إنتوا شن رايكم؟

لو قاري الكتاب علّق و قوللنا شن رأيك، لو مش قاريه لازم تقراه اللحظة هذي و لمّا تكمّل أطلعنا على وجهة نظرك و بالنسبة للتمبال يقدر يحضر الفلم لكن مش بنفس الجودة لذلك حذاري 😁

صورة غلاف الكتاب:

إلى المرّة القادمة، سلام!

تدوينة #1

بسم الله العافي الشافي،

السلام الله عليكم و رحمة الله و بركاته مشاهدينا الكرام *اوكي حسيت روحي سخنت* هذي اول تدوينة ليا في المدونة متاعي، طبعا المدونة مزالت بكواغطها لا بروفايل فوتو لا ألوان لا شي لكن ديروا أرواحكم متفاهمين عد الله كيف محولة لحوش جديد D:

أنا طبعا درت مدونة عشان منها فشة غل و خاطر و منها نحكوا في مواضيع عامة على كل شيء يعني كل شيء يعني من الألف للياء يعني من النجوم و الكواكب للحقبة النازيّة و أيام المرحوم هتلر..

طبعا هذي تدوينة إبتدائية نسخنوا بيها و إن شاء الله تسمعوا مني أخرى الأيام الجاية بعدما نشطب المدونة و نزلزها هههه *سامحوني ع الحناطة الهابطة  غير عشاني نعسانة بس*

أراكم بالتدوينة القادمة،

يلا شالوم!